السريــــــــــــــان أصالـــــــــة وجـــــــــذور!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

السريــــــــــــــان أصالـــــــــة وجـــــــــذور!

مُساهمة من طرف اسحق القس افرام في الثلاثاء أبريل 22, 2008 5:54 pm

في طقوس البيعة السريانية الرثوذكسية
س:ما هي طقوس البيعة ورسومها؟
ج:هي الطقوس والرسوم القديمة التي كانت تمارس يوما في البيعة الأنطاكية دون غيرها’ ولقد كانت ولم تزل تقضيها باللغة السريانية التي كانت دارجة في تلك البيعة ما خلا بعض المدن الكثيرة المذكورة سابقا كأنطاكية وسلوقية واللاذقية’التي فيها كانت تقضي باللغة اليونانية لأنها كانت مدنا محدثة قد بناها السلوقيون خلفاء الاسكندر المكدوني المعروف بذي القرنين’ وتسلطوا عليها زمانا ولقد كان عندهم ولو يزل نافور قديم جدا منسوب إلى القديس بطرس الرسول والنساطرة ينسبونه إلى الرسل’
وهذا النافور قد أستعمل وقبل في البيع النصرانية كلها’ وهو سرياني محض لا يوجد فيه ولا كلمة غربية عن اللغة حتى ولا لفظة كيرياليسون اليونانية’ وقد أضافت إليه نافورا آخر منسوب إلى القديس يعقوب الرسول كانت قد استعارته من بيعة أورشليم التي أصبحت منذ أوائل القرن الثاني يونانية’ بعد أن كانت سريانية, وترجمته إلى لغتها السريانية وذلك لا لأنها كانت محتاجة إليه بل لأنها قد اعتبرته بالحقيقة قد كان من إنشاء هذا القديس وأنه فيه قدس أولا بعد صعود الرب يسوع المسيح السماء وهذا النافور هو قديم ومقبول أيضا أكثر من غيره’ وقد أضافت إليهما نوافير كثيرة سريانية كان قد ألفها أئمتها’ وقد كانت ولم تزل تستعمل خبز الخمير في القداس وقد لم تستعمل الفطير كزعم غير الفهيمين’ إلا أنها لم تحرمه, وقد كانت ولم تزل أيضا تمزج خمر القداس بالماء البارد’ معتقدة أن السيد المسيح قد قدس المرة الأولى على خمر ممزوج’ بينما كان يتناول الطعام مع تلاميذه, وقد كانت ولم تزل تغمر خبز القداس بالدم بعد التقديس عند مباشرة القصي وتنفط أجزاءه كلها وبعد ذلك تناول المؤمنين من ذلك القربان المنقط’ ومن ثم فقد توهم كثيرا الطيب الذكر البطريرك غريغوريوس يوسف على الطائفة الملكية الكاثوليكية بزعمه زورا في منشوره الأخير الذي أبرزه لطائفته على أثر مجمع البطاركة الذي عقد في رومية تحت رئاسة ليون 13 الحبر الأعظم الروماني سنة 1894 أن السريان يناولون المؤمنين جسدا خاليا من الدم’ وكذلك قد كانت ولم تزل تعيد عيد الفصح بعيد اليهود ولا قبلها, ومن ثم فقد توهم أيضا الفونيوس ليكوري بزعمه الفاسد في كتابه المعروف بدحض الهرطقات المطبوعة عربيا سنة 1764 ان السريان يعيدون عيد الفصح مع اليهود’ كما انه قد توهم كذلك لما نسب إليهم زورا في كتابه هذا المذكور أشياء كثيرة لا أثر لها عندهم’ ومن ذلك انهم لا يسجدون للصليب ان لم يمدوه بشبه الناس ,أنهم يأكلون الجبن والبيض في أيام السبوت والآحاد في الصوم الاربعيني, إلى عير ذلك من الأقوال غير الصحيحة, مع ان السريان لا يخالفرن بقية الطوائف النصرانية القويم رأيها مثل هذه الأمور ثم ان هذه البيعة.ونقول هذا التخصيص مسموح به من بعض الأحبار الررمانيين ومباح من كثيرين من العلماء والملافنة والقديسين’ كأفرام الأنطاكي وأولوجيوس الاسكندري وإسحق الكبير ويعقوب الرهاوي ويوحنا الدمشقي’ اللهم إذا استعمل بالمعنى المستقيم المشروح في المقدمة. ولهذه البيعة بعض طقوس ورسوم البيع الأخرى النصرانية ولا تستعمل في القداس إلا عصا الأسقفية وصليب اليد فقط’ وبعضهم قد أجاز صليب الصدر أيضا وذلك في مثل هذه الأيام المتأخرة...

منقول...
2008-04-22 kl:17:53
avatar
اسحق القس افرام

ذكر
عدد الرسائل : 46
العمر : 52
تاريخ التسجيل : 15/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: السريــــــــــــــان أصالـــــــــة وجـــــــــذور!

مُساهمة من طرف edmon zako في الثلاثاء أبريل 22, 2008 11:45 pm

اضافة اكثر من قيمة واهلا بعودتك ايها الصديق الغالي وبانتظار المزيد من مساهماتك التي تغني الموقع
avatar
edmon zako
Admin

ذكر
عدد الرسائل : 580
الموقع : www.derikcity.com
تاريخ التسجيل : 28/09/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.derikcity.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى